السعادة المجتمعية و جودة الحياة

كل يوم ، يتم تشغيل المئات من المنظمات غير الربحية من قبل أشخاص متعاطفين يعملون بجد من أجل مساعدة الآخرين وجعل العالم مكانًا أفضل. العديد من المنظمات غير الربحية لها تأثير قوي يدوم طويلاً وتنمو بمرور الوقت بدعم من المتطوعين المتفانين والمحسنين و بدعم حكومي, ولكن لسوء الحظ ، فإن عدداً من المنظمات غير الربحية والفرق التطوعية لها تأثير محدود أو يتم إنهاؤها بسبب نقص المعرفة والموارد.

هنا تم تأسيس ادارة السعادة و الإيجابية المجتمعية لتوفير خدمات استشارية استراتيجية للمنظمات غير الربحية و للفرق التطوعية التي ترغب في تحسين العمليات وتزداد قوة ليكون لها تأثير أكبر. نبث الحياة في المنظمات الغير ربحية التي لديها الرغبة والقدرة على تحسين حياة الأشخاص المحتاجين. نحن نوفر الوسائل لهذه المنظمات غير الربحية للاستفادة من إمكاناتها الكاملة من خلال توفير رأس المال الفكري.

 لماذا نفعل ذلك؟ السبب هو في الواقع بسيط جدا, لأن السعادة تولد السعادة. وكلما زادت السعادة في العالم زادت الإيجابية وأصبح المجتمع أكثر تعاونا لمافيه خير للبلاد والعباد فأحب الناس الى الله أنفعهم للناس.

 إن العالم مليء بأفراد مشرقين متحمسين يستخدمون مهاراتهم ومواهبهم كل يوم لتحقيق مكاسب اقتصادية. في اعتقادنا أن معظم هؤلاء الأفراد - إذا أُعطيت لهم الفرصة - سيسهمون بكل سرور بحصة من وقتهم في القطاع غير الربحي إذا طلب منهم ذلك.

 

الآن يمكنك الانضمام إلى إحدى عضويات السعادة و الإيجابية:

للانضمام لعضوية شركاء السعادة والإيجابية

للانضمام لعضوية مستشارو السعادة والإيجابية

للانضمام لعضوية محترفوا فعاليات السعادة والإيجابية 

كما يمكنك الانضمام لعضوية أصدقاء السعادة والإيجابية

للإطلاع على شروط و مميزات العضويات (اضغط هنا)